Featured Post

ازاى تكتب رواية الجزء الثانى

Sunday, December 23, 2012

أيام الهرج وقرب القيامة


أيام الهرج وقرب القيامة


لا أستطيع الان الكتابة بسبب الأحداث الكئيبة كما لم أعد أثق في قلمى أن يصل لأحد , وأشعر بعدم أهمية الكتابة , أحباط و ألم نفسي يعتصرك , نخبة تعانى مختلف الأمراض النفسية , أحساس بوجود الفتنة , و قرب يوم القيامة
صعوبة في رؤية طريق الحق من الضباب لانها الأيام  الأخيرة , صعوبات فى المجالات , ترى الحق ولا أحد يساعدك عليه
أشعر بالعار مما يحدث في وطنى , أصدقاء الطفولة يتقتلون بسبب صراعات سياسية فى القاهرة , العار سوف يلاحق الجميع , الدماء أنتشرت و نزعت البركة , وصراع سياسي على دولة تنهار
أحيانا يأتى لى بصيص من الأمل و سرعان ما يختفي ,  أرى شعب غير الشعب و أرى وطن غير وطنى , لا أعرف عاد الزمان أم أختلطت الأزمان فدخله الهكسوس على المماليك مستقبل مظلم , ثورة جياع أحباط ,كره ,  أنتم تعيشون في مجتمع لا يعرف معنى التسامح ولا الرحمة , مجتمع لا يعرف الا مؤامرات و الأعداء و سنعيش بمفردنا , و فى النهاية أدعوكم يا أصدقائي بالبعد عن الفتنة و تحقيقا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تَكونُ فتنةٌ النَّائمِ فيها خيرٌ منَ المضطَّجَعِ، والمضَّطَجعُ فيها خيرٌ منَ القاعِدِ، والقاعدُ فيها خيرٌ منَ القائمِ، والقائمُ خيرٌ منَ الماشي، والماشي خيرٌ منَ الرَّاكبِ، والرَّاكبُ خيرٌ منَ المجري قتلاها كلُّها في النَّارِ. قال: قلتُ يا رسولَ اللَّه، ومتى ذلِكَ؟ قال: ذلِكَ أيَّامَ الهرْجِ . قلت: ومتى أيَّامُ الهرْجِ؟ قال: حينَ لا يأمنُ الرَّجلُ جليسَهُ. قال: فبمَ تأمرُني إن أدرَكْتُ ذلِكَ الزَّمانَ؟ قال: اكفُفْ نفسَكَ ويدَكَ، وادخل دارَكَ. قال: قلتُ: يا رسولَ اللَّهِ، أرأيتَ إن دخلَ عليَّ داري؟ قال: فادخُل بيتَكَ. قال: قلتُ: يا رسولَ اللَّهِ أرأيتَ إن دخلَ عليَّ بيتي؟ قال: فادخُل مسجدَكَ، واصنع هَكَذا - وقبضَ بيمينِهِ على الكوعِ - وقل: ربِّيَ اللَّه، حتَّى تموتَ على ذلِكَ "
------
الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 3254
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
Post a Comment

كتب