Featured Post

ازاى تكتب رواية الجزء الثانى

Saturday, September 29, 2012

المواطن ...خالد النبوى


المواطن ...خالد النبوى


  • السابق 
  • صورة 1 ⁄ 1 
  • التالي
الفنان خالد النبوى
كتبه: محمد تهامي - (هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه فقط)
يحرص خالد النبوى على تجنب أكليشيهات التمثيل والطرق المبتذلة فى لفت النظر ، لكنه نجح فى تحقيق جاذبيته عبر اختلافه وابتعاده عن كل ما هو تقليدى وفى حرصه على تحقيق الانضباط الانفعالى الشديد، ,ولكننا أن رصدنا ما كتب عنه فى الصحف , فسنجد أنفسنا أمام تناقض واضح ,فنحن أمام وجهتي نظر إحداهما إيجابية و أخري سلبية .
نبدأ بوجهة النظر السلبية , فهناك عدد من الكتابات الصحفية الكثيرة التى تظلمه و تتجاهله  وتصفه بالفشل و أدعاء النجومية ومتاجرة بالعالمية من أجل جذب الأنظار  , و أنه فشلا تجاريا فى العديد من التجارب مثل"تاية فى أمريكا" و "حسن طيارة " كما أن أعماله لم تجد قبول تجاري فى السينمات ,وانه لم يحقق نجاح تلفزيوني بمفرده مثل  " رجل طموح " و " كافية تشينو"
بينما وجهة النظر الإيجابية  تصعد به إلي  قمة النجومية وتصفه أنه  خليفة عمر الشريف  في العالمية و أنه ممثل لم يجود الزمان بمثله  , حيث أنه شارك و تنافس مع نجوم كبار  مثل عمر الشريف فى " المواطن مصري " و المسافر "  ,كما شارك المخرج العالمي يوسف شاهين العديد من أفلام التى لاقت ترحيب فى مهرجان كان مثل " المهاجر " و" المصير" و "القاهرة منورة بأهلها" , كما أنه قدم عدد من المسلسلات النجاحة مثل " مسألة مبدأ " و " حديث الصباح و المساء" و " بوابة الحلوني "وكما شارك فى السينما الأمريكية ،حيث قام بأول بطولة مطلقة في الفيلم الأمريكي الجديد "المواطن" وهو الفيلم الثالث له في مسيرته بالسينما العالمية، بعد مشاركته من قبل في فيلم "مملكة الجنة" مع المخرج الكبير ريدلى سكوت عام 2005، وفيلم "اللعبة العادلة" مع المخرج دوج ليمان.
قد يكون خالد  سيئ الحظ لأنه لم يحقق له أي فيلم قام ببطولته بمفرده  النجاح التجاري الذي يستحقه , أن كان النجاح التجاري ليس مقياس و لا دليل على موهبة بدليل عدم تحقيق أغلب أعمال يحيي الفخراني أي نجاح تجاري يذكر بينما أستطاع أن يعوض ذلك بنجاحه التلفزيوني غير المسبوق , وقد يستطيع خالد أن يعوض عدم نجاحه التجارى بنجاحه في السينما العاليمة غير المسبوق
الحقيقة أن خالد النبوي يجمع بين أشياء متناقضة , فهو ممثل موهوب بدرجة كبيرة , قد يكون قليل الحظ أو أنه يمثل بموهبته فقط و نستطيع أن نقول أنه لو جاء في زمن السينما الأبيض و الأسود لأصبحا نجمها  المفضل وفتاها الأول و لكنه جاء في الزمن الغير مناسب لأسلوبه .
Post a Comment

كتب