Featured Post

ازاى تكتب رواية الجزء الثانى

Friday, December 31, 2010

مسابقة دار القمر



مسابقة أفضل كتاب للنشر

تتقدم دار القمر للنشر والتوزيع باقامة مسابقة أفضل عمل لعام 2010-2011يستحق

النشر من خلال دار نشر ويتم توزيعه في جميع المجالات الآتية

الأدبية –الثقافية –الخيال العلمي – كتب وأفكار الأطفال-كل ما يخص المرأة –كتب المطبخ

لا يشترط السن
أفضل عمل يتم طباعته من قبل الدار كجائزة للمؤلف

أخر موعد لإرسال الإعمال 15/3/2011
daralkamar@yahoo.com

شباب صيني الطبعة الثالثة


تصميم سعد زكريا

محمد تهامي فى الصحافة




للمزيد من المقالات و الموضوعات الصحفية عن محمد تهامي

Wednesday, December 15, 2010

شخصيات غيرت العالم الإسلامي في كتاب لـ"محمد التهامي"
شريط - الثقافة


يصدر خلال الأسابيع الثلاثة القادمة، كتاب " مشاهير وعلماء المسلمين " للكاتب محمد التهامي يتناول الكتاب 100 شخصية إسلامية من مختلف الاتجاهات الفكرية الإسلامية غيرت العالم الإسلامي و عن قصص صعودهم و طموحهم و رغبتهم في تغير العالم .





ومن النماذج التي يتناولها الكتاب" محمد الفاتح و صلاح الدين الأيوبي و بيبرس و ابن تنمية و بن فضلان و جعفر الصادق و ابو حنيفة و معاوية بن سفيان و ابو بكر الصديق وعمر بن الخطاب و ابن رشد و الغزالي و محمد الباقر و ابن حنبل و احمد البدوي و جابر بن يزيد و ابن خلدون و مصطفي محمود " و غيرهم .

والجدير بالذكرأنه من المعروف عن العالم الاسلامي بأنه ملئ بالشخصيات البارزة و الهامة ، حيث أختار منها الكاتب " محمد التهامي " 100 شخصية ارادو بعقولهم تغير العالم في العصور السابقة في شتي المجالات العلمية و الكونية و الفلكية علوم الإنسان و الطبيعة و علوم العقيدة الإسلامية و الفلسفة.



يذكر أن هذا الكتاب يصدر عن دار القمر للنشر و التوزيع ، و الجدير بالذكر أن من اعمال محمد التهامي رواية هيروبولس و شباب صيني .

http://www.shreet.com/articles/view/thread/id/16648

Sunday, December 12, 2010

اهتمام الصحف الليبية بكتاب مائة شخصية إسلامية


اهتمام الصحف الليبية بكتاب مائة شخصية إسلامية

عمر المختار ضمن أهم مائة شخصية إسلامية
عن دار القمر للنشر في القاهرة صدر كتاب ( مائة شخصية غيّرت العالم الإسلامي ) للروائي المصري الشاب محمد تهامي ، تناول الكتاب من بين الشخصيات العربية والإسلامية شيخ الشهداء عمر المختار ، كواحد من الشخصيات المائة الهامة التي أحدثت تغييرًا في تاريخ المسلمين ، الكاتب سبق وأن صدرت له عدة كتب ، منها رواية ( هيروبولس ) ، و( بني آدم مع وقف التنفيذ ) « مجموعة قصص « ، و( شباب صيني ) « مجموعة قصص قصيرة « ، وأعمال أدبية أخرى ، وهو من الأقلام الشابة الواعدة في مصر ، وقد تناول في كتابه الأخير مائة شخصية غيّرت العالم الإسلامي ، تناول شخصية شيخ الشهداء عمر المختار ، وسلط الكتاب الضوء على التأثيرات الإيجابية التي أحدثها عمر المختار خلال سنوات نضاله ضد المستعمر ومعاركه برفقة المجاهدين الليبيين ، ثم وقوعه في الأسر ومحاكمته وإعدامه والأثر الفاعل والإيجابي الذي تركه من بعده وأثره في الأجيال العربية والإسلامية ، وجاء في الكتاب :» إن نضال عمر المختار ألهم وأجج المشاعر الوطنية الإسلامية وأعطى جرعة من القوة للأجيال العربية ، وكشف بشاعة الاحتلال وبربريته ، وفضح عجز الاستعمار عن مواجهة الحق والمطالبين به ، وكيف يلجأ المستعمر إلى القمع والإرهاب والقتل دون وازع أخلاقي أو ضمير ، ولا يهمه أن يقتل امرأة أو طفل أو حتى شيخ بلغ من العمر عتيًا ، ورغم إعدام الشيخ فإنه انتصر من خلال أحفاده وانهزم المستعمر» ، كما أشار الكتاب إلى قول شيخ الشهداء وكلماته الخالدة ، حين واجه مستعمريه الذين حاولوا مساومته : بأنشه ينتمي إلى شعب لا يساوم ولا يهادن في حقوقه ، « نحن شعب لا يستسلم.. يقاتل فينتصر شأو يستشهد «.. وهى العبارة التي ألهمت شعوبًا عربية وإسلامية وحتى من خارج العالم الإسلامي ، فقد أصبحت هذه العبارة ( منفيستو ) للمقاومة ولبث روح التحدي وعدم الاستسلام ؛ رحم الله شيخنا وبطلنا ، ورحم شهداءنا الأبرار وشهداء الحرية ، ولعله من الصدف أن يصدر هذا الكتاب بعد قرن من ذكرى الغزو الإيطالي لليبيا قبل مائة عام ، وهو ما يعني أن ذكرى الشهيد مازالت حيّة وكلماته مازال يتردد صداها في الأجيال .
بقلم د. بلقاسم صميدة
http://www.azzahfalakhder.com/ar/index.php?option=com_content&task=view&id=15495&Itemid=34

Saturday, December 11, 2010

علماء ومشاهير الاسلام


علماء ومشاهير الاسلام الصادر عن دار القمر للنشر2010

مائه شخصية غيرت العالم الاسلامي ..

كتاب جديد لمحمد التهامي .. دار القمر الناشر / أستاذ محمد فوزي

تصميم الناشر محمد فوزي

Monday, November 22, 2010

ما قالته القارئة هبة سامي عن رواية هيروبولس


من غير مقدمات الر وايه جميله جدا وأنا إتعلمت منها حاجات كتير جدا عن تاريخ السويس من غير بذل مجهود فى مراجع لا طائل لها
الروايه مليئه بالمشاعر الجميله التى تشعر بها وأنت تقرأ شخصياتها
أعجبت أيضا ببساطة الاسلوب الذى يذكرنى بإسلوب نجيب محفوظ فى حديث الصباح والمساء وبهرنى إن تاريخ السويس فى عقود ممكن تقراه فى كتاب عدد صفحاته مش ضخمه كل شخصيه فى الروايه كانت تعبر عن رمز للفتره الزمنيه ورمز واضح جدا وبصراحه حسيت فى الروايه حب للفتره إللى كان يها الانجليز فى القنال لاكن دى حقيقه حتى تيتا لما بتكلمنى بتقول إنها كانت فتره جميله فى السويس والقنال كله الروايه عبرت عن محافظة السويس من فترات إزدهار وفترات إنحدار والاهم إنها لما عبرت عن فترات الانحدار ماكنش فيها إساءه لصورة هذا البلد الجميل هى روايه يستشعر بها من عاش فى السويس ويتشوق لرؤيتها من لم يزور السويس
كما أتمنى أن تصدر روايه عن كل محافظه وتبقى روايه ممحليه تدرس فى المدارس المحليه لكل محافظه بدل الروايات إللى فيها أخطا تاريخيه ضخمه وبعيده عن العصر والتواصل الذى يممكن أن يدمج الالمواطن بمحافظته أولا ومصر كلها ثانيا
وبصراحه كده أنا مش أديبه علشان أقدر أطلع العيوب الادبيه ولا أعرف مدارس الادب علشان كده مش هعرف أتكلم عن عيوب فى الروايه لاكن كقارئ مفيش حاجه خلتنى مارتحش لجزئيه وأنا بقراها خاصة وقد تفاعلت مع الشخصيا وخاصة كرستين البطله وكما كانت الروايه تحمل المفاجئات فى كل شخصيه وتطوراتها
أتمنى لك التوفيق دائما وفى تطور وإزدهار دائم ونرى المزيد من أعمالك إن شاء الله
وأعتذر عن الاطالة
هبة سامي
عضوة صالون هيروبولس
خريجة اداب قسم فلسفة
كاتبة قصة

Sunday, November 21, 2010

احيى محمد التهامى على هذا الكتاب الميديام سوبريم، خفيف و لذيذ و مشبع و مفيد ... توليفة حلوة ارجو ان يستمر فى تقديمها .. فهو بالتأكيد متميز جداً في طبخ

من مجلة المصري

شباب صينى





لفت نظرى إسمه ففوراً إشتريته ... فأنا شخصياً أحب ان اشجع عناوين الكتب المبتكرة و التى تحمل بريق تجارى مطلوب و ضرورى و لكن فى نفس الوقت يخلو من الإبتذال أو الهيافة.

و ايضاً لأنى وجدت أن إسم المؤلف، محمد التهامى، له صدى أدبى عندى ..

فمنذ روايته الأولى هيروبولس، التى أحببتها و اتغظت منها، و انا عايز اقرا له تانى حتى اتأكد من وجهة نظرى التى قلتها مسبقاً ... و هو انه كاتب موهوب و متميز، له نكهه مختلفة و اسلوب سلس للغاية. و سعدت عندما تصفحت الكتاب سريعاً فوجدته يحوى عدداً من القصص القصيرة، فى تنوع كتابى يريد به استغلال منطقه من مناطق موهبته.

المؤلف يريد أن يعرض علينا، و لنا، فيلماً تسجيلياً عن واقع شبابنا، و ذلك عن طريق سرد "حالات" موجزة يمر بها الكثير منهم ... ترينا ماذا تصنع "البلد" بهم، و كيف اوصلتهم لحالة من القرف و اليأس و الكبت و التطرف و الإنحراف ... بينما هم يريدون فقط ان يحبوا و يتحبوا و يتستروا فى شقة محترمه بمنافعها.

يأخذنا محمد التهامى واحده واحده فى هذا "العرض حال"، و هو اسلوب تصاعدى استلذه بشدة، فهو لا يصدمك بل يدخلك تدريجياً فى الجو العام المطلوب ... فمن حب من "خط" واحد فى المترو، إلى حب قديم فجأه ظهر فى حياة فنان و غير له حياته، إلى حب اعمى لا يرى الدبلة.

ثم يدخل فى عمق الموضوع قليلاً بإستعراض "هى دى القاهرة" ... فيه نرى فعاليات جمعية "لم نفسك" المناهضة للتحرش، و التى تقيم اهم إحتماعاتها فى مارينا، ثم يرزع قنبلة "حركة الشياطين المعارضة" و هى قصة ضحكت فيها كثيراً و صفقت طويلاً للخيال العريض الذى ينقل واقع مريض عن طريق إستعراض دنيا الشياطين و العفاريت.

تخيلوا إن الشياطين المصريين يحسدون اخوانهم فى الدول الأخرى لأن اعمالهم رايجة و سهلة و مباشرة و سلسلة ... بينما هم هنا فى المحروسة مش عارفين مين الأولى بالوسوسة: تارك الصلاة الملتزم سلوكياً أم المواظب عليها المرتشرى و المنحرف اخلاقياً ... ولا البنت المحجبه من فوق و "مأنتمه" من تحت، و السافرة اللى تعطى دروس العفة لأبلة فضيلة ..

شيزوفرانيا إحتار الشياطين انفسهم فيها، و صاروا يطالبون بعقود وسوسة فى الخليج أو فى أى دولة أوروبية، حيث الأمور مازالت تلتزم بقواعد الخير و الشر المعروفة و المحفوظة ... يعنى حتى الشياطين فى بلدنا برج ضرب من نافخوهم و لسعوا زينا.

ثم يأتى دور قصة "شباب صينى" ... التى ترينا بأسلوب فانتازيا إزاى شبابنا طفشان نفسياً و جغرافياً من واقعه، حتى أننا فى المستقبل القريب قد نجد أن البلد اصبحت تخلو من الشباب، فقد صدرتهم الحكومة للدول الغربية و الشقيقة، حتى تخلص من زنهم و بالمرة تسمسر من ورا صفقة بيعهم. و لكن ما الحل فى هذه الحالة، تاهت و لقيناها ... هى الصين مافيش غيرها نستورد من الفائض من شبابها، بس ضرورى ننقيهم على الفرازة بحيث نضمن فيهم الولاء و الطاعة.

هى بإختصار أبسط و أعمق قصة قصيرة فى هذا الكتاب، فيها البهاريز و تضحك و تتحسر على كم الحقيقة اللى فى خيالها ... هى قصة وقعت فى منتصف الكتاب و لكنها تحمل جوهره و المستهدف منه حسب ما شعرت اثناء قراءتها.

فى فصل "حكايات من قلب القاهرة" يعرض علينا "فتاة الجراج" التى تعطى معنى آخر لمقولة ان التاريخ يعيد نفسه، فبنت الشارع تنجب بنت شارع، و لا الشارع بيخلص ولا البنات بيصيبها العقم ... إذ تدور الدوائر التى لا نشعر بها، و لكنها تخنق واقعنا و تتسبب فى تقهقرنا كمجتمع ما لم نتصدى لها ..

و لكن كيف نتصدى و "القاهرة سابقاً" و حالياً تبيع نفسها للأثرياء الخلايجة، من يحضرون لشراء بناتنا و عقولنا بعد ان اشتروا فننا ... يرمون بياضهم فتنهار مقاومتنا و قيمنا، و تصبح تقاليد "وأد البنات" الجاهلية أكثر معاصرة و حداثة، و رحمة بالبنات، نتيجة للظروف الإقتصادية و لإستسهال المكاسب المادية ... بس كله شرعى و بحق ربنا، ييجى فين الشاب الصعيدى و حبيبته من كل ده، ده ينداس و ينضرب ميت بلغه.

و نظل كما نحن واقعين فى "تقاطع قاهرى"، به شباب مكافح و لكن ثقافته خفيفة أى داعى مدعى ممكن يركبه و يدلدل رجليه، و شباب آخر صار محموله بكليباته العارية بمثابة زوجته الخياليه (تشبيه مباشر و مختصر من ارقى الصور التى قرأتها مؤخراً) ... و فى النهاية تكون الفتاه دائماً الضحية، و اللى عايز يطفش يجد من النصابين 100 ..

قصة قصيرة من حوالى 50 صفحة، و نعيشها بقالنا ييجى 20 سنه ... و ينتهى عندها الكتاب، و لكن الصفحة الآخيرة منها قرأتها أكثر من مرة ... فيها اسلوب عرض للنهاية المعروفة عن طريق تجميع كل قصاقيص و شخصيات الحدوته فى نص صفحة "خبرية" تصفعنا على وجوهنا بقوة، حتى نفتح اعيننا للمخاطر التى نصنعها بأنفسنا و بتكاسلنا، و تُصنع فينا بمعرفة "تجار التعاسة" الذين شوهوا جوهر شبابنا و هم غير عابئين بمستقبلنا.

أسلوب الكتاب من اوله لآخره سهل للغاية و يجعل سطور الكتاب تنساب إلى عقلك بسلاسة، درجة التشويق عالية و المحتوى مقدم بطريقة خفيفة و غير خانقة ... يترك لعقلك ان يهضم كيفما يشاء، عايز تدور على عمق دوّر، عايز ايفيه و نكته حلوه و ابتسامه دائمة طوال القراءة، فى القصص الأولى، مافيش مانع ... فهو عايزك تقرأ و تستمتع و ترى و تتفهم.

احيى محمد التهامى على هذا الكتاب الميديام سوبريم، خفيف و لذيذ و مشبع و مفيد ... توليفة حلوة ارجو ان يستمر فى تقديمها .. فهو بالتأكيد متميز جداً في طبخها.

فادى رمزى

للمزيد
http://www.myegyptmag.com/index.php?name=News&file=article&sid=2723#comments

Thursday, November 4, 2010

مؤلف شاب يسأل : متى تستورد مصر الشباب الصينى ؟!!

مؤلف شاب يسأل : متى تستورد مصر الشباب الصينى ؟!!
٢١ اكتوبر ٢٠١٠

- المؤلف يؤكد معاناة الشباب المصري ورغبته في الهجرة بسبب البطالة والفقر
- حين تطلب الدولة من الشباب العودة إلى أرض الوطن فيرفض, الانتماء هو السر!!

الكاتبة "فريدة الشوباشي":
- الكتاب رسالة بالغة الأهمية للمسؤولين, وثقافة الانتماء تتراجع وسط مشاكل الشباب
- المؤلف استخدم الأسلوب الساخر لرصد الواقع المصري والتأكيد على أن تعطيل ملكة الشباب هي الموت لهم ولمجتمعاتهم

كتب: محمد بربر - خاص الأقباط متحدون
بأسلوبه الساخر واستخدامه لطريقة السرد والحكي, استطاع الكاتب الشاب "محمد تهامي" أن يقدم معالجة ساخرة وصارخة في آنٍ واحد للعديد من المشكلات التي يعانى منها الشباب المصري, حيث عبـَّر الكاتب من خلال أحدث مؤلفاته "شباب صيني"؛ عن أفكار الشاب المصري وحقيقة الانتماء للوطن، ورغبة البعض في الهجرة خارج "مصر".

وقال الكاتب "محمد التهامي" في ندوة مناقشة كتابه "شباب صيني" -والتي نظمتها "مكتبة حنين"- إن فكرة كتابه تتمثل في شكل "فانتازيا"؛ موضحـًا أن القصة تحكي كيف أن مسؤولاً كبيرًا بالدولة حاول أن يتخلص من مشكلات البلد، فقرر خصخصة الشباب المصري مثلما تتم خصخصة شركات القطاع العام, ومن ثم سمح هذا المسؤول للشباب المصري بالهجرة إلى خارج "مصر", لكن النتيجة جاءت مخيبة، حيث أصبحت "مصر" بلا أي شباب ترتكز عليهم, وعندما تضطر الدولة إلى مخاطبة الشباب المصري, يرفض الشباب العودة إلى أرض الوطن، وتظهر استجوابات مجلس الشعب لمناقشة قانون استيراد شباب من "الصين"، على غرار المنتجات الصينية المتعددة التي تملأ الأسواق المصرية.

وأوضح "التهامي" أن "شباب صيني" يتكون من 3 أجزاء، ويحمل الجزء الأول عنوان "في الحب وسنينه"، أما الجزء الثاني فهو بعنوان "هي دي القاهرة"، والجزء الثالث هو "حكايات من قلب القاهرة".

مؤكدًا أنه حاول رصد الواقع المصري بأسلوب ساخر, لاسيما في الجزء الأخير من كتابه، والذي يحمل رسائل وجهها المؤلف لعدد من الشخصيات العامة المثيرة للجدل؛ مثل "جمال البنا"، و"هالة سرحان"، و"تامر حسني"، و"عادل إمام".

وأشارت الكاتبة الكبيرة "فريدة الشوباشي" إلى أن هذا الكتاب يعد رسالة بالغة الأهمية للمسؤولين لإعادة النظر في حل مشاكل الشباب, فتعطيل ملكة الشباب هى الموت؛ حسبما ترى "الشوباشى".

وتابعت؛ إن الشباب هم دروع الوطن وحصونه المنيعة, والنماذج التي يتحدث عنها الكتاب تؤكد أن قيم الانتماء تتراجع، وعلينا أن ننتبه لهذا الخطر.

وردًا على بعض تساؤلات الحضور، أكد "التهامي" على أنه يهتم في كتاباته بالشباب ومشاكلهم والتعبير عن رؤاهم، وهو ما جعله يكتب مجموعته القصصية الأولى التي جاءت بعنوان "بني آدم مع وقف التنفيذ"، والتي تناقش مشكلات الشباب وذكريات الجامعة، إضافة إلى بعض القصص العاطفية التي يمر بها الشباب، ونظرة المجتمع للشاب والفتاة.

هذا وقد حضر ندوة "شباب صيني" الكاتبة الكبيرة "فريدة الشوباشي"، والإعلامية "رنا مرزوق"، وعدد من الأدباء والصحفيين.

يـُذكر أن "شباب صيني"، والصادر عن "دار القمر", هو العمل الرابع للكاتب الشاب "محمد التهامي" بعد مجموعته "بني آدم مع وقف التنفيذ"، ورواية "هيروبولس"، وكتاب "اشتغل وأنت في البيت".



Tuesday, November 2, 2010

تصوير فيلم "مأكولات بحرية" الأسبوع المقبل




رانيا علوى اليوم السابع
يبدأ الأسبوع المقبل تصوير أولى مشاهد الفيلم الروائى القصير"مأكولات بحرية" وهو من تأليف السيناريست الشاب محمد تهامى والفكرة مستوحاه عن قصة "قبيل الرحيل" للأديب الكبير نجيب محفوظ.

ويقوم ببطولة الفيلم مجموعة من الوجوه الشابة الجديدة ريهام لاشين وأحمد علاء وحسام الشرقاوى وأحمد تهامى الذى شارك فى المسلسل الأمريكى on the road to America عام 2007 والذى عرض على قناة iff.

والفيلم من إخراج أحمد خريم وتدور أحداثه حول شاب "خجول" وفى اليوم الأخير من حياته الجامعية يقرر أن يفعل ما لم يفعله من قبل فى تعاطى المخدرات ويقرر الانحراف

Friday, October 15, 2010

محمد التهامى فى صالون هيروبولس



محمد التهامى فى صالون هيروبولس
السويس مدينة تستحق أن يعبر عنها عملا دراميا ... تعدد دور النشر و إنتشارها ميزة و ليس عيبا
**************************
هند حسن


نظم صالون هيروبولس الثقافى حفل توقيع المجموعة القصصية "شباب صينى " للكاتب محمد التهامى ، و شباب صينى هو ثانى مجموعة قصصية للتهامى بعد مجموعتته الأول " بنى أدم مع وقف التنفيذ " و قد صدر له أيضا "هيروبولس " رواية والكتاب البحثى " اشتغل و أنت فى البيت"
و قال التهامى عن بداياته لقد قال لى أحد الشخصيات الأدبية فى السويس إننى لا أصلح للكتابة و ذلك عندما ذهبت إليه ببعض كتاباتى لأعرف رأيه فيها و كنت و قتها مازلت فى المرحلة الثانوية ، و لكن كلامه هذا لم يصيبنى بالإحباط ، على العكس لقد ولد فىّ إصرار و عزيمة على الاستمرار فى الكتابة و النجاح فيها .
و أضاف التهامى وقد أصدرت " بنى أدم مع وقف التنفيذ " بعد إنهاء دراستى الجامعية مباشرة .
و عندما سُئل عن السويس باعتبارها من الأقاليم و هل كانت تشكل حجر عثرة و عائقا أمام طموحه الأدبى ، أجاب تهامى .... ربما هذا الكلام قد يكون صحيحا إلى حد ما ، ففى كل الدنيا العاصمة هى بوابة النجاح و برغم إنى قد بدأت من القاهرة إلا اننى قد تأخرت قليلا عن بعض أصدقائى القاهريين و الذين بدأوا مشوارهم الأدبى معى و ذلك بسبب تواجدى و إقامتى الدائمة فى السويس .
و فى سؤال له عن بعض دور النشر التى تستغل الكُتاب الشباب و لا تُعطيهم كامل حقوقهم المادية عن طريق إخفاء أرقام المبيعات الحقيقية – قال تهامى – أنا ككاتب فى بداياته لا يهمنى الحق المادى بقدر بقدر ما يهمنى الحق الأدبى و كل ما أسعى إليه هو نشر أعمالى و التواصل مع القراء .
و عن دور النشر و نشاطها المتزايد فى نشر أعمال الشباب بالرغم من إنه لا يوجد حركة نقدية تقابل هذا الكم من الأعمال المنشورة – قال محمد التهامى – نعم لقد أصبح إمكانية النشر متيسرة و زادت دور النشر و تعددت فى السنوات الثلاث الماضية ، وهذا ليس عيبا بل ميزة يجب أن تُستغل فى نشر إبداعات الشباب و أعمالهم و فيما بعد سوف تفرز هذه الأعمال نفسها و بمرور الوقت لن يتبقى إلا ما يستحق البقاء و لن يستمر إلا الكُتاب الذين يؤمنون بنفسهم و موهبتهم

لقد قال الأديب إبراهيم عبد المجيد عندما بدأت كان معى ما يقرب من ثلاثمائة كاتب ، لم يستمرمنهم إلا ستة فقط .
و حول هيروبولس الرواية التى تحكى تاريخ السويس خلال المائة عام الأخيرة و التى أُخذ منها أسم الصالون ، سُئل التهامى لماذ لم تتحول لمسلسل تليفزيونى حتى الآن ؟ فأجاب – هناك محاولات عديدة و لكن لم تتحقق أى منها وفى كل الأحوال السويس مدينة تستحق أن يعبر عنها عملا دراميا يكون البطل فيها هو المدينة نفسها و حاليا أنا أعكف على كتابة جزء ثانى للرواية.
و الجدير بالذكر أن محمد التهامى كان قد عمل بمجلة كلمتنا و إذاعة حريتنا بالإضافة لأنه أحد مؤسسى إحتفالية عيد الانتماء و التى تُقام فى فبراير من كل عام و تهدف الإحتفالية لتكريم الشباب المصرى المتميز فى مختلف المجالات بالإضافة لإحياء ذكرى الشخصيات المصرية التى آثرت التاريخ المصرى .

Wednesday, October 6, 2010

شباب صيني كتاب يرصد حالة الفصام الرهيبه اللى بيعشها الشعب المصرى


كتبت نهال اليماني


كتاب شيق جدا وبيناقش قضايا كتير معاصره وده افضل ما فى الكتاب لان تقريبا قال كل المشاكل اللى انا عايشاها انا وشباب كتير من جيلى مثلا بطل قصة لقاء بعطر الملضى لما افتكر البطلة مسيحيه لانها مش محجبه
والكتاب ناقش حالة الفصام الرهيبه اللى بيعشها الشعب المصرى مش الشباب بس
قصة شباب صينى بالرغم من حالة الفانتازيا اللى انت عاملها بيها لكن مش قادره اقولك يا محمد انى وانا بقراها حسيت برعب حسيت فجأة كأن حد ضربنى فى قلبى بسكينه حسيت بغربه وانا فجأه كده شفت بلدنا فاضيه مفيهاش روح الشباب ولا فيها نجاح ولا فيها طموح
بجد يا محمد كتاب رائع وربنا يوفقك يا رب ومن نجاح لنجاح انشاء الله وانا اسفه طبعا لانى اتأخرت شويه فى التعليق

Monday, October 4, 2010

حتى الشباب.. صينى!


حتى الشباب.. صينى!


كتب عمرو ابو السعود
أقامت مكتبة حنين ندوة تحت عنوان كتاب "شباب صينى" للكاتب محمد التهامى الصادر عن دار القمر للنشر. محمد التهامى كاتب صدر له من قبل مجموعة قصصية بعنوان "بنى آدم مع وقف التنفيذ"، ورواية "هيروبولس".حضر الحفل كوكبه من رجال الفن والثقافة حيث ادرات الندوة الإعلامية راندا مرزوق والتى تحدثت عن موضوع الكاتب والهدف منه بحضور الكاتبة فريدة الشوباشى ود. عمر راجح صاحب شركة شعاع للإنتاج السينمائى .وأضح التهامى أن الكتاب يطرح عدة تساؤلات.. هل نحن شباب صينى؟ هل أحدث الغزو الصينى تأثيرات داخل مجتمعنا؟ الكتاب مقسم إلى ثلاث أجزاء عنوانينها: "فى الحب وسنينة" و"هى دى القاهرة"، و"حكايات من قلب القاهرة".فكرة كتاب "شباب صينى" مجموعة قصصية باسلوبا ساخر عن معاناة الشباب تحكى عن مسئول أتت إليه في المنام فكرة عبقرية كى يتخلص من المشاكل التى تعانى منها مصر، وهي "خصخصة الشباب" وبيعهم فى الدول العربية والاجنبية، وبالفعل انهالت علية العروض المغرية واستطاع فى فترة قصيرة ان يتخلص من كل الشباب وخلت بلده من المشاكل.. انتهت البطالة والهجرة غير الشرعية وتأخر سن الزواج وما إلى ذلك، تخلص من المظاهرات والاحتجاجات.. تخلص من الزحمة.. فاصبح يشعر بالراحة، كلما يذهب إلى مكان يجدة مغلقا فالشباب هاجر.وسأل نفسة هل أخطأ فى اتخاذ قراره؟ حتى عندما ذهب إلى زوجتة يشكى لها همه أخبرته أنها تريد السفر فمصر أصبحت بلد الصمت وكبار السن ممن لا يقومون بأى إزعاج.. مصر لم تعد جميله بالأهرام وأبو الهول.. مصر كانت جميلة بشبابها.حزن بشده لكلام زوجتة التى لاتعرف شيئا فى السياسة فكم من الرسائل التى تاتى الية من الشباب فى الخارج تشكرة على ما فعل، حتى شعر الجميع بالكارثة واجتمع المجلس الموقر واتخذ قرار رجوع الشباب وبالفعل ومع المحاولات المبدئية باءت كلها بالفشل حتى المفوضات لن تثمر، فالشاب المصرى بالخارج بعدما توافرة لديه كل الامكانيات أثبت كفاءته وأصبحت الحياة له مختلفة تماما، و اقترح أحد المسئولين فكرة جهنمية وهى استيراد شباب من الصين التى تعانى من كثرة الشباب، وتمت مناقشة المواصفات المطلوبة.يريدون شبابا محبطا مطيعين لما يأمرون به لا يتشاجرون ولا يعترضون لا يقومون بعمل مظاهرات وإعتصامات او اى وقفات احتجاجية شباب كسالى سلبيون يقدسون الدواوين الحكومية ويتعاملون بمبدأ واحد "فوت علينا بكرة".وأوضحت الشوباشى ان كتاب شباب صينى رسالة للمسئولين لإعادة النظر فى حل مشاكل الشباب، فتعطيل ملكة الفكر للشباب يعنى الموت، فالنماذج التى يعرضها الكتاب وتقمص الشخصية التى يتحدث عنها الكاتب فى كتابه تكون القصة ناجحة .واتمنى من مصر أن تحب أولادها كى يحبونها الإنتماء تتقلص شيئأ بشئ داخل الشباب فعلى المسئولين فى إعادة النظرة الى هؤلاء الشباب لانهم هم دروع الوطن وحصونها المنيعة .وتحدث د. عمر راجح أن فكرة كتاب شباب صينى تصلح لعمل سينمائي يطرح قضايا مجتمعية فى مصر .وهناك مقولة لى أرددها أينما ذهبت فى أى دولة عربية أو أجنبية .لكل عربى بلدان مصر واحده منهما

Friday, September 24, 2010

شباب صيني فى النيل الثقافية






خبر فى اليوم السابع


توقيع شباب صيني فى حنين





كتبت فاطمة خليل



تنظم مكتبة حنين بجاردن سيتى حفلاً لتوقيع الكتاب الجديد للكاتب الشاب محمد التهامى، السبت 2 أكتوبر القادم فى الخامسة والنصف مساء، ويعقب حفل توقيع الكتاب ندوة لمناقشته.

يشارك فى مناقشة كتاب "شباب صينى" الصادر عن دار القمر للنشر الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشى والدكتور عمر راجح والمذيعة رنا مرزوق مقدمة برنامج "حكى البنات".

ويضم كتاب "شباب صينى" مجموعة من القصص القصيرة، ويتكون من 3 أجزاء، ويحمل الجزء الأول عنوان "فى الحب وسنينه"، أما الجزء الثانى بعنوان "هى دى القاهرة" والجزء الثالث هو "حكايات من قلب القاهرة".

يذكر أن الكاتب الشاب محمد التهامى له عدة كتب وروايات فى الأسواق منها: المجموعة القصصية "بنى آدم مع وقف التنفيذ" ورواية "هيروبولس" وكتاب "اشتغل وأنت فى البيت".

شباب صيني في الإسكندرية


صدرت المجموعة القصصية
(شباب صيني)
عن دار القمر للنشر والتوزيع

* * *

تجدون المجموعة الآن في الإسكندرية
في الأماكن الأتية:


- فروع فتح الله
- كارفور الإسكندرية
- داندي مول
- المعادي كارفور
- مكتبة فكرة - سان ستيفانو
- مكتبة الحياط بتوز - سان ستيفانو
- مكتبة الرملي - جرين بلازا
- مكتبة الحياط بتوز - جرين بلازا
- مكتبة علاء الدين - محطة الرمل
- مكتبه الإسكندرية Book shop
- أحمد الأبيض - محطة الرمل
- معرض الإسكندرية للكتاب - محطة الرمل
- فرشة سعيد الحلواني ناصية صفية زغلول
- منشأة المعارف - محطة الرمل
- فرشة جمال فوزي - بجوار مكتبة الرملي
- مكتبة الرملي - محطة الرمل
- مكتبات دار الإيمان

Thursday, September 23, 2010

حفلة توقيع شباب صيني فى مكتبة حنين


ندوة توقيع الكتاب الجديد للكتاب الشاب .... (محمد التهامي) (شباب صيني) .... الصادر عن دار القمر للنشر

اعداد الحوار. الصحفية أية عفيفي

...ميعاد الحفلة ...:
يوم السبت 2 أكتوبر 2010
5.30 مساءا

المكان ...:
جاردن سيتي - 7 ش الديوان - مكتبة حنين



ستدير الندوة
المذيعة الجميلة ((رنا مرزوق))
و هي صاحبه برنامج حكي البنات و 2 &1 و غيرها من التجارب المتميزة و كانت تعبتر أصغر مذيعة في مصر تقدم برنامج


بينما محمد التهامي هو الكاتب الشاب
من أعماله ...:
- المجموعة الفصصية (بني ادم مع وقف التنفيذ)
- رواية (هيروبولس)
- التجربة البحثية (اشتغل وأنت في البيت)

هو أيضا ....:
صاحب فكرة عيد الانتماء ومؤسس صالون هيروبولس الثقافي


ضيوف الشرف
الكاتبة /فريدة الشوباشي
الاستاذ الدكتور / عمر راجح
صاحب شركة شعاع للانتاج السينمائي




تدور المناقشة حول الكتاب الجديد و أفكاره
مع تخصيص وقت لتبادل الآراء و وجهات النظر

في إنتظاركم
:)

Tuesday, September 21, 2010

داخل مبني التلفزيون ( ماسبيرو يعني )


النهاردة توهت في التلفزيون .. دخلت متأخر .. بس انسبطت اني شوفت أماكن عمري ما شوفتها فى التلفزيون .. عبقري أوي التصميم من جوه .. شكرا لكل اللى بعتوا رسايل انا قراتهم كلهم بعد الهوا .. انا شوفت الاستوديوهات اللى كان بيسجل فيها حليم و عبد الوهاب و نجيب محفوظ و احسان .. انا كنت فى مكان صنع تاريخ مصر .. شوفت موظف خلس أخرني على الهوا عشان محدش قاله .. شوفت جه مسئول كبير جه له .. و هو أبدا ..روتين يا سيد .. امال لو عرف اني لفت المبني كله .
اذاعة الشرق الأوسط عملها ناصر بعد ما عمل عدم الانحياز عشان تكون صوته فى العالم .. كما قابلت وزير كان داخل التلفزيون كان منتهي الاحترام و كان بيكلم الصغير زي الكبير .. انا مبسوط أني كنت ضيف في الشرق الاوسط
فيه رسايل كلها أحباط جت لنا منقدريش نقولها .. بحس أن فيه ناس شايفني حاجة غريبه .. انا فاهمهم و حاسس بيهم بس لسة .. لسة فيه امل ..
اتكلمت في البرنامج عن شباب صيني و هيروبولس و أمتي هيروبولس هتبقي مسلسل ..
و كانت المذيعة شايفة أن حرام هيروبولس متحاوليش مسلسل لحد دلوقتي
و اتكلمنا عن القاهرة و قصة القاهرة سابقا و قصة شباب صيني و أتكلمنا برضة عن قصة 76 مدينة الحب المهجورة من بني ادم مع وقف التنفيذ و أتكلمنا شوية عن البحث العلمي و العلوم السياسية .. كمان أتكلمت عن العصبيات فى السويس و المربع الصيني و أن الصيبين عاوزين يبقي لهم دور سياسي في السويس و عن الشركات اللي في السويس و مش راضيه تشغل اي حد من السويس
مين سمع الحلقة بقي

Thursday, September 16, 2010

شباب صيني..قريباً في الأسواق !

كتبت: مروة عوض

شباب مصر يعاني من الكثير من المشكلات بشكل جعلهم يمثلون عبء على الحكومة..لذلك ظهر مشروع تصدير شباب مصر إلى الصين للتخلص من مشاكلهم ،لكن مصر بدون شبابها أصبحت سخيفة جداً وهنا ظهرت استجاوبات مجلس الشعب لمناقشة قانون استيراد شباب من الصين لكن المفاجأة كانت في عدم رغبه أي منهم في الرجوع..هذا ما تخيله الكاتب الشاب " محمد تهامي " في مجموعته القصصية الجديدة " شباب صيني"

الكتاب الصادرعن دار القمر يحتوى على قصص رومانسية تدور حول الحب والقدر وسخافات الحياة، ورومانسية وسط البلد، والرومانسية في المترو،وقصه حركة الشياطين المعارضة ، وجمعية " لم نفسك " والعديد من القصص التي ترصد الواقع المصري بأسلوب ساخر.

الجزء الأخير من الكتاب يحتوى على رسائل موجهه لعدد من الشخصيات العامة المثيرة للجدل مثل جمال البنا، نوال السعداوي، هالة سرحان،تامر حسني، وعادل إمام.

"محمد تهامي " كاتب شاب في العشرينات من عمره صدر له أيضاً "بني أدم مع وقف التنفيذ" ورواية "هيروبولس " وكتاب "اشتغل وانت في البيت" كما أنه مؤسس فكرة "عيد الإنتماء".


شباب صيني .. قريباً في الأسواق !

Wednesday, September 1, 2010

اللى يشوف التعليقات بعرف أن مصر رايحه فين


النهاردة .. بابا بيقولي

الشيخ همام ممكن يصحي في الصعيد فتنة الانفصال عن القاهرة

قولت له تعليقات المواقع كلها بتحاول تثبت أن ورد اليمن مش شخصية حقيقة و أن الشيخ همام مكنيش بيعامل مراته كدة

بجد التعليقات بقت سخيفة كدة

لو محلل نفسي حلل التعليقات هيقول أن المجتمع ده رايح في داهية

امبارح كان فيه خبر عن حادثة لبنت شريف منير حادث خطف

الناس بتقول أن فلوسه حرام

و احسن

و ناس تقوله توب

اية الروح الانتقامية اللى بقت في المجتمع ده

اية الحقد و الشر اللى في نفوس المصريين دول

مش عاوز احلل و اتكلم

بس بجد خدوا بالكم كم التعليقات ؟؟ شوفوا الناس دي بتفكر في ازاي ؟

Friday, August 27, 2010

من كتاب شباب صيني



كتاب شباب صينى
قريبا

بعد العيد في كل المكتبات
ان شاء الله


رسائل الحب و القهر
رسالة 4


تربيت في ملجأ, لم أري الحياة المرفهة إلا قريبا, عملت في بداية حياتي مع أنفار الزراعية وعملت في كامب الإنجليزي قبل جلاء الإنجليز, كما عملت في السكك الحديدية ...

بدأت من أقل من الصفر, لم أشعر في يوم أني فقير أو غني .. أنا كما أنا, إحساسي بنفسي يفوق كل شيء, بداية علاقتي بالشعر لها قصة خفيفة الظل ...

حيث كنت سجين قضية تزوير بسيطة وتعرفت على ظابط في السجن وكان شديد الولع بالأدب والشعر وأبدى إعجابه بشعري أكثر من أعجابي أنا شخصيا ..!!

أشتري لي الأوراق وأدوات الكتابة وطلب مني أن أدون أشعاري

هل ما أقوله كلام هام لهذه الدرجة حتى يستحق التدين ..!!

و بعدها قدم لي في المسابقات الأدبية وأقام لي الندوات داخل السجن, بمعني أكثر صراحة دخلت السجن مجرما خرجت منه شاعرا

بعد خروجي من السجن, قمت بالعمل في التجارة حتى تعرفت على ملحن شاب يعشق أغاني سيد درويش مثلي

لم نفترق حتى انتقل إلي العالم الأخر .. بسببه وصلت أشعاري إلي العالم كله وكانت فترة تألقي الحقيقية بعد النكسة حيث كتبت عدد من القصائد الهامة وبعدها كتبت قصائدي الهجومية على السادات وكامب ديفيد حيث أعتبرها عار على المصريين حتي يومنا هذا

أحببت النساء بشكل عام, تزوجت وأحببت الكثير ولم أشعر بالأمان إلا مع زوجتي الأخيرة مع أنها في سن ابنتي والحب ليس له سن

أخذت حقي الإعلامي بعد انتشار الفضائيات وأصبحت أقدم برامج تتحدث عن حب الوطن وانتقل به من قناة إلى أخرى كما أصبحت أكتب أغاني تترات المسلسلات وأصبح معي نقودا

ولكني في إحتياج مرة أخرى للعودة إلى الصعلكة وإلي النوم في الشارع

أشعر أن هناك علاقة عكسية بين أهميتك والنقود التي تكسبها ويأتي لي إحساس أني أصبحت منتهي الصلاحية فلم أعد أشعر بطعم ما اكتب ولا المظاهرات التي أشارك فيها

Thursday, August 26, 2010

مسلسل الجماعة سوف يزيد عدد الاخوان



مسلسل الجماعة
سوف يظل مسلسل الجماعة من أهم مسلسلات العربية و سوف تتذكره الأجيال القادمة كلما مر علينا حادث سياسي يتعلق بالإخوان
أنها تجربة جديدة, استفدت منها جماعة الإخوان المسلمين. كسر المسلسل حدة الخوف من الإخوان, كما كسر المسلسل لدي الناس الحاجز النفسي الذي بينهم و بين الإخوان
المسلسل قدم الإخوان المسلسلين على أنهم ناس ضحوا بأنفسهم من اجل رفعه الإسلام ,إضافة إلى ذلك الأداء الرائع للممثل الأردني إياد نصار ,, الأداء الرجولي المعجون بالموهوبة و كاريزما و الذكاء لدرجة تجعلك تشعر أنك أمام حسن البنا الحقيقي و ليس أمام عمل تلفزيوني
مهما كان هدف التلفزيون من المسلسل هو تشويه تاريخ الإخوان فهو قدم لهم أكبر خدمة في تاريخهم سوف يزيد عدد الشباب الإخوان بعد المسلسل
خاصا أن المسلسل قدم أن الإخوان يوفرون عمل لشباب الجماعة و يوفرون زواج للفتيات و أنهم لا يتعارضون لأي نوع من الضغوط داخل أمن الدولة ,,
(( بذمتكم حد لاقي شغل ولا جواز في الزمن ده ))
المسلسل ناقش قضايا اللعب بالدين و لكنه بشكل سطحي مثل ظهور ممثل يقلد عمرو خالد و يصفه انه ممثل جيد لا أعرف علاقة ذلك بالإخوان ,, أني أشعر أن الدراما تصنع نجومية عمرو خالد الذي أصبح ضيف على إعمال سينمائية و تلفزيونية
كما أني رأيت الهجوم على الإخوان هزيل في بعض الأحيان.. عندما يقول وكيل النيابة أشرف أن الإخوان لا تغير مرشدها و الكل يعرف أن للإخوان مرشد جديد بدل مهدي عاكف أو الكبير سامي مغاوري

,, حاول وحيد حامد أن يكون عادلا , فلم يلعب وحيد حامد من قبل مع النظام كما يتصور البعض بسبب مشهد "أبتسم أنت في أمن الدولة " أنه هو وحيد حامد الذي قدم أيضا مشاهد التعذيب و الاغتصاب لمحمد أمام في فيلم يعقوبيان
وحيد حامد أخلص لفكرته و لم يكن مع الإخوان و لا مع الدولة و لكنه ظل يلعب على خيط رفيع من الحقيقة والضمير , أغلب أصدقائي المتعاطفين مع الإخوان كانوا يخافون من وحيد حامد بسبب أعماله السابقة و هجومه على الإخوان في فيلم " طيور الظلام "
و لكن لكل قصة مشروع , و حسن البنا شخصية عامة ملك كل المصريين و العرب
وحيد حامد تعود دائما ان يقدم أعمال تثير الجدل و تضعه في مصاف النجوم , فكلنا نشاهد المسلسل من أجل كاتبه و هذا نجاح لم يتحقق مع أي كاتب درامي سوي " أسامة أنور عكاشة "
قدم المخرج محمد ياسين صورة جيدة جدا رائعة وموسيقي عمر خيرت دائما مبدعه
أخر شيء أريد أتكلم عنه أداء عزت العلا يلي الذي تميز بتلقائية شديد و قدره رهيبة على إيصال المعني بأسهل الطرق
,,

Monday, August 16, 2010

من رسائل الحب والقهر



من المجموعة القصصية الجديدة التي تصدر قريبا عن دار القمر
((شباب صيني))
من رسائل الحب و القهر


رسالة 9


أبي تركنا عندما فشل أن يصبح مطربا, ولا أحد يعرف أين ذهب ...

كان واهما عندما ظن أن الطرب فقط سوف يجعله مطربا ناجحا .. النجومية لا تتعلق بجودة الصوت ولا بما تقدمه الأغنيات, ولكنها تتعلق بالأساطير التي ينسجها الآخرين حولك

لست خارقا للعادة ولا عبقريا و لست أفضل مطرب, ولكني نجم الغناء العربي القادم

لم أصل إلى مكانتي في فترة قصيرة, بل استهلكت سنوات وسنوات, عانيت فيها التجاهل والإحتقار من الجميع

الجميع كان ينظر لي ويتعجب ومن خلف ظهري يقول:

فاكر نفسه مطرب ..!!

و لكني كنت مقتنع بنفسي وبحلمي وإحساسي أن الموضوع مسألة وقت

لم تصدقني حبيبتي الوحيدة لأنها كانت تصدق الجميع إلا أنا ..!! توسلت لها أن تبقي بجواري ولكنها اختارت غيري

تعلمت منها أن قلبي نقطة ضعف يجب أن أتخلص منه ويجب أن أستغل عواطفي بشكل عقلاني يحقق لي نتائج إيجابية في حياتي

لا أهتم بأي شيء, أستغل الجميع من أجل تحقيق حلمي

عندما أصل إلى القمة سوف يأتي لي كل من سخروا مني يتوسلون

قدمت في بداياتي أغنية ضمن كوكيتل أغاني ولكنها لم تحقق النجاح الذي كنت أحلم به .. لم يشعر بي أحد ولذلك زادت السخرية في عيون كل من حولي

يا بني شوف لك شغلانة تانية, وسيبك من الكلام الفارغ ده

ولكني استطعت أن أظهر كضيف في عدد من البرامج لكي أغني فيها ولكن لم يشعر بي أحد مرة أخرى

ولكني تعلمت أن السر في العلاقات ولذلك قمت بتقوية علاقاتي في كل الإتجاهات, تعلمت أن من كل من سبقني كيف تنجح بأقصر الطرق

ومع ذلك رأيت الكل ينجح إلا أنا وكأني كتبت عقد مع الفشل طوال حياتي

أراد منتج صديقي أن يقوم بعمل فكرة جديدة, أن يجمع بين مطرب ومطربة في ألبوم واحد .. ولكن كل المطربين والمطربات الكبار رفضوا الفكرة و فجاءت لي مع مطربة جديدة

والحقيقة كانت فكرة جديدة وشديدة الجاذبية وحققت لي النجاح والإنتشار .. أصبحت جميع البرامج تتسابق على إستضافتي وكما أن أجري في الإحتفالات والأفراح قد أرتفع .. والحمد لله وصلت إلى مكانة جيدة جعلتني أشتري لأول مرة سيارة في حياتي ...

كما أني قدمت عملا سينمائيا زاد من إنتشاري وشعبيتي وكنت سعيد بما وصلت له

ولكن أخذني الغرور وظننت أني وصلت إلى منطقة قوية استطيع فيها أن اقول ما أريد وأفعل ما أريد

ذلك من ساذجتي لأني تصورت أن شهرتي تستطيع أن تحميني وللأسف تعديت كل حدودي ووثقت في نفسي أكثر من اللازم

أدى كل ذلك إلى سجني في قضية تزوير مع أني لم أفعل سوى ما يفعله كل الناس ..!! دفعت رشوة ولم أفعل أكثر منها لإنهاء أوراقي

لم ولن ينكسر حلمي, استغللت فترة السجن في زيادة شعبيتي ولم اخجل من الإعتراف بأخطائي

لم يرتعش جفني, نظرت في عيون الجميع بقوة, كلكم فاسدين مثلي بل أكثر مني, أنا أخطأت مرة لكنكم مازلتم تخطئون .. لا تحاسبوني ولن أحاسبكم

تحولت إلى نجم النجوم واستغللت أي فرصة لتزيد شهرتي ونجوميتي وقمت بها, الكل الآن يتحدث عني ويتسابقون على أخباري

مع أنهم يقولون في صحفهم أني نموذج سيئ للشباب .. ولكني في الحقيقة نموذج صادق عن جيل لم يجد أي شيء يتمسك به, عن جيل وجد الكل يرفضه ويتهمه ويرفض الجيمع أن يعطي له حق الحياة

Monday, August 9, 2010

الإبحار في رواية هيروبولس

دنيا الرأي
التهامى بوليس
( الإبحار فى رواية هيرو بوليس )
بقلم : السيد إبراهيم أحمد ـ مصر


شب ( التهامى) ليجد نفسه مواطناً يعيش تحت سماء مدينة تشغل موقعاً هاماً على خريطة البطولات ، وحيزاً واسعاً فى تاريخ المجـــــــد الضارب فى الأزمنة القديمة ، حيثما ضرب قلمه ليكتب عنها انثالت منه الأفكار ..فمن أين يبدأ ..؟! من التاريخ القديم أم تاريخها المعاصر ..؟!


وقف ( التهامى) حائراً ؛ فهاهى قد مضت مواكب الانتصارات والأمجاد سريعاً ولم تخلف وراءها مجداً جديداً واحداً ليحياه ، مر الزمن وطوى معه الأحداث والرجال ، ووقف الشاب وحيداً يخوض غمار المعارك التى سجلت أحداثها أقلام الساسة والمؤرخين ورجال الفكر ، كما أرهف سمعه لكل من سبقوه وعاشوا أو عايشوا مدينته ( هيروبوليس) ليسمع من أقاصيصهم ، ولما لم يرتو أبحر بزورقه المتعطش لحكايات الأقدمين وسمع من أفواه العجائز سوالف الأقدمين .


لم تكن ( هيروبوليس) هى البطل الوحيد وإن كانت هى البطل الحقيقى كما قالت رنا بدوى، فالتهامى فى الواقع هو البطل الثانى الذى اقتطع من وقته الشاب الذى توهج فى شيخوخة مدينته الذابلة ، ليبحر فى تاريخها القديم يلملم أشلاء المجد الغابر العابر محاولاً تجسيده فى تلك الراوية القصيرة التى تعج بشخصيات كثيرة وأحداث أيضاً كثيرة ومتنوعة حتى أصابنا اللهاث ونحن نحاول أن نلاحق شخصياته وأحداثه التى لم يرهقه أن يمسك بخيوطها جيداً ؛ بل يحركها ببراعةٍ جيدة أيضاً ، رغم أنها المحاولة الأولى له فى اقتحام ميدان الرواية الوعر الذى ظل نظره فيها يرنو إلى الماضى بحبٍ وتوقير ويستشرف المستقبل بخوفٍ وأمل خافت.


ما أن تطرق مسامعنا ( هيروبوليس ) حتى تردنا إلى رواية الكاتب الألمانى [أرنست جنجر (1895-1998)] وروايته المسماة ( هيليوبوليس) غير أن المفارقة تبدو بعد مطالعة رواية التهامى إذ يحكى فيها عن مدينة واقعية بينما (جنجر) يقدم نموذج المدينة الخيالية التى اختفت .. وهذا الذى وقر فى ذهنى حين باغتنى اسم الرواية إذ تصورت أن التهامى سيخطفنا إلى مدينة خيالية لا تنتمى لأى مدينة أرضية ناهيك أن تكون مصرية حقيقية ، وحقاً وٌفِق التهامى حين استعار هذا الاسم المقدس من شعلة الأغريق التى ألقت بظلال نورها ونارها على مصر .


إذن فرواية التهامى ( هيروبوليس) تأتى داخل اطار هذا الجنس الخاص من الأدب الروائى الذى عكف على معالجته أكثر من روائى وتدور معالجاته حول [ رواية المدينة أو مدينة الرواية ] لتتبلور الرؤية غالباً حول المقارنة بين مدينة الرواية ومدينة الواقع انعكاساً أو اسقاطاً ؛ فليس مهماً أبداً أن ( التهامى) عاش تلك الأحداث أو لم يعشها ، نقلها أم أخترعها فلكم أغرم كتاباً بمدن كتبوا عنها ولم يزوروها فأندريه مالرو الكاتب الفرنسى المعروف لم يكن يعرف شيئاً عن الصين حين كتب روايته ( الغزاة) ، غير أن(أديبنا) كان يعيش فى المدينة بل كان يعيشها ويعرفها وسار بعقله وقلبه على صفحات تاريخها يلتهمه التهاماً حتى غلبت نزعته ورؤيته التاريخية على التقنية الفنية للسرد الروائى انحيازاً لنقل الواقع مسلسلاً .


إن الذين لاموا التهامى لأنه أوجز هذا العمل الكبير خلال صفحات روايته القليلة عليهم أن يلتمسوا له العذر ؛ فالرواية مطبوعة على نفقته الخاصة ، وكلما زادت الصفحات زادت الجنيهات ، أما الأمر الثانى فربما خاف الروائى الشاب من قرائه الشباب أن يخذلوه لو زادت روايته كماً وكيفاً فيعرضون عن المضى فى قراءتها ، مما دفعه ـ ثالثاً ـ إلى العدو نحو سرد حكاياته عبر شخصياته متنقلاً عبر الأماكن والأحداث ليدفعها أمام القارىء دفعة واحدة وكأنه هَماً يحاول التخلص منه .


أما الذين لاموه لأنه جعل معظم صيغه الأسلوبية تدور فى الزمن الماضى ، فهذا ما لايجب أن يلومه عليه أحد خاصة وأن المساحة لم تكن تكفيه ـ كما أشرنا سابقاً ـ إلى التنقل بين الصورة الوصفية والصورة السردية مما نشأ عنه التوتر بين السرد والوصف ، والاختلاف بينهما يكمن فى أن الصورة الوصفية تصف ساكناً لايتحرك ، أما الثانية فتدخل الحركة على الوصف أى تصف الفعل ، والأخيرة هى التى ألح (الكاتب) فى الطرق عليها خشية أن يفر منه عنصر الزمن ، ذلك أن اللوحة فى الصورة السردية لاتتناول وصف أشياء أو شخصيات ساكنة وإنما تتناول الحياة أى الحركة ، فمن المعلوم أن زمن الرواية يختلف عن الزمن العادى بتوقيتاته المعروفة . وبالرغم من هذا فقد وقع التهامى فى غرام ذكر بعض التفصيلات التى كان يمكنه الاستغناء عنها كأسماء بعض الشواطىء والكافيتريات ظناً منه أن هذه واقعية ، ويباح له هذا لو أن تلك الأسماءالتى أوردها كانت مشهورة عند الكافة .. فهل ـ مثلاً ـ بلغت شهرة ( راتب) شهرة ( جروبى) ؟! .. وذكر عنوان وعدد زيارات ( أمينة) العلاجية للقاهرة والمنصورة يالاسم والعنوان ولم يتبق إلا ذكر أرقام التليفون ، كما أفلتت منه أحياناً بعض الجمل التى جمعها وتستحق التثنية ، ومرة راوحها بين التثنية والجمع وهذه ينفض منها ( التهامى) يديه ليضعها فى رقبة حسام الدين مصطفى المراجع اللغوى .


أن ( هيروبوليس ) تنتمى أيضاً فى جنس الرواية لما يسمى بـ ( رواية الأجيال) مثلها فى ذلك مثل ثلاثية نجيب محفوظ وكذلك رواية توماس مان ( آل بودنبروكس) وهو ما يجب أن أوُصىِّ به ( التهامى) بمراجعة قراءة هذه الروايات وإن كنت أرى بعض التماس أحياناً بين بعض شخصيات ( التهامى) وشخصيات ( محفوظ) من حيث التوجه العقائدى، كما أوصيه أن يجعل (هيروبوليس) خبيئته المستقبلية فيعاود الرجوع إليها وبسطها فى مساحة أكبر محاولاً وهو يتعامل مع هذا النوع من الفن الروائى ككاتب أجيال أن يزاوج بين عالم الأمس وعالم اليوم ، وأن يصب الخبرة والسيرة الذاتية فى السيرة الغيرية موزعاً إياها على كل الأدوار تماماً كما يفعل (محفوظ) مع التأكيد على تضييق الفجوة الزمنية للزمن الطبيعى فى الرواية ؛ حيث أن للزمن الطبيعى ارتباطاً وثيقاً بالتاريخ وهذا من أهم ما يميز البناء الروائى فى الثلاثية لمحفوظ من حيث الشكل الزمنى المحدد بإحكام سواء فى الأجزاء المختلفة أو فى الثغرات الزمنية التى تفصل الأجزاء الثلاثة أو فى الفصول المختلفة إذ نجد أن :

1ـ بين القصرين : من أكتوبر 1917 وحتى إبريل 1919 (19 شهر).
2ـ قصر الشـوق : من يوليــو 1924 وحتى أغسطس 1927 (3 سنوات وشهر).
3ـ السكريـــــــــة : من ينايــر 1935 وحتى 1944 ( 9 سنوات ) .


إذن فكل أحداث الثلاثية تمت فى حوالى 14 عاماً إلا قليلا فى عدد صفحات 1436 صفحة تقريباً . من هنا تعلم كم كنت مغامراً أيها ( التهامى) عندما كرست هذا العدد الوافر من الشخصيات والتنوع فى الأماكن والأحداث فى هذا العدد المتواضع من الصفحات .


وبعد كل ما تقدم فهنيئاً للرواية العربية بفارس جديد ، واعد ، مقتحم ، مهموم بقضايا وطنه .. فارس يشتاق زمن الفوارس البائد ، يرنو إلى عصور الأمجاد والانتصارات والبطولات فلم يجد له دور فى الزمن الأخير غير أن يرصد الأمجاد فرصدها بتاريخية أكثر وفنية جيدة ، رصد أقدام الزعماء الذين تشرفت أقدامهم بأن تطأ أرض ( هيروبوليس) ، لكنه ـ للأسف ـ لن يستطيع أن يرصد فى زمنه موطىء قدمين الزعيم الحالى فـ (هيروبوليس) محصورة الآن بين قيادة الجيش الثالث الميدانى شمالاً ، ومشروعات خليج السويس غرباً وهما فقط من تشرفتا بزيارته دون غيرهما ، وربما كان هذا عقاباً من الله للسوايسة حين كانوا لايحسنون استقبال الزعيم الراحل السادات فتجهموا له وأعرضوا عنه فثأر الله له .


وأرجو أن يطمئن ( يزيد) وكذلك أنت يا تهامى فالخير باقٍ فيكم شباب هذه الأمة ، وأنكم لم ولن تقلوا فروسية وجهاداً وبطولة وتضحية وفداء إذا ما جد الجد وليس أدل على ذلك أنك أنت الذى سطرت يراعه مثل هذه الرواية الرائعة التى قرأها وأهتم بها شباب جيدون من أبناء جيلك الواعدون ، كما لا تنس أن الذى صنع نصر أكتوبر المجيد كانوا فى مثل أعماركم نبتوا من بطن هذه البلد الولود دائماً بالرجال.


وفى بلد مثل ( هيروبوليس) يوجد الآن قبراً لا قصراً للثقافة يسكن أركانه عواجيز الأدب من تلك الثُلة التى أكل الدهر عليها وشرب من مرتزقة موائد السلطان لن تجد فيهم من يصغى لك أو يصفق لك أو يحتفى بك هذا إن لم يسعواْ إلى وأدك وقتل موهبتك فهم عادةً هكذا تجاه كل جديد ووليد .. فلا تضع سيفك .. ولا تطفىء شعلتك .. توهج أكثر .. أبدع أكثر .. فأنت القادم وهم الذاهبون ....



Tuesday, May 25, 2010

قراءة في رواية هيروبولس


موضوع منقول عن الكاتب أحمد جاد عبد الكريم



عبر مئة عام مرت علي مدينة هيروبولس ينقلنا محمد التهامي خلالها واصفا أفراحها وأتراحها ، شموخها و انكسارها يصفها عندما كانت مبانيها واطئة ورؤوس أهلها في السماء ، وعندما تسامق الحجر لتنحني هامات البشر .
إنها المدينة الحلم ، وطن الغرباء والشهداء ،مئة عام وهي عصية علي الانحناء ، أحبها الكاتب فكان من القلائل الذين كتبوا عنها وذاب شوقا في غرامها .

رحلة المئة عام في تاريخ مدينة سها عنها المؤرخون وأغفلها الشعراء وتناساها الكُتاب
كانت السويس في رواية ( تهامي ) هي البطلة ، الجميع يأتي ويرحل وهي سامقة ، راسخة رسوخ الجبال الشُم .
تسحر الغريب ويشتاق إليها البعيد ، حسنُها مترامي الأطراف ... المدينة العجوز.. المرفأ الدافئ .. حِضن الأم الرؤوم ...


لم تكن هيروبولس مدينة فحسب بل كانت امرأة تحمل غيرة الأنثي ، شبقها ، طفولتها ، حبها المجنون ، تهب قلبها لفارسها وتصعر خدها لمن تسقطه رنة الذهب ولمعة الألماس وبريق الفضة
قصة المئة عام تُختصر في قصة عائلة عزيز الفتي المغرم ببلاد الجن والملائكة (فرنسا)
تجبره وفاة والده علي العودة إلي هيروبولس وبعودته تُنسج خيوط الحكاية وتبدأ الرحلة ؛رحلة الصعود والهبوط ، يتزوج ابنة خاله ( فاطمة) إرضاءً لخاله ، يعمل في شركة هيئة القناة ، يُقسم وقته بين عمله وجلوسه في لوكاندة بلير وزوجته ربيبة الجن والعفاريت التي تصنع لزوجها الأعمال والأحجبة كي يفك سحره ويشفي زوجها الملموس!
يفاجئنا الكاتب بإحدي المصادفات القدرية التي تنحو بالرواية منحي لم يكن القارئ يتوقعه


تعود ( كريستين ) – حبه الباريسي القديم – مع زوجها ( ميشيل ) الذي سوف يعمل مديرا للشركة التي يعمل فيها عزيز ، أسقط في يده عندما علم بمقدم كريستين لكن تظهر شهامة ورجولة عزيز فيعاملها وزوجها معاملة حسنة ويحسن ضيافتهما .. رويدا .. رويدا تندمج كريستين وتعشق هيروبولس ، وتمضي الرواية مستعرضة الأحداث التي مرت علي مصر ؛ مرورا بمعاهدة 1936 ، ونجم الوفد في صعود ، إلي أن يأفل النجم الوفدي بقيام ثورة 1952 ثم العدوان الثلاثي 1956 وركز الكاتب علي فترة ما بين الحربين 67، 73 مرحلة الانكسار في حزيران والعودة والشموخ في حرب تشرين


يفرد الكاتب لتلك الفترة العديد من الصفحات ؛ وإن كانت تلك الفترة تحتاج لرواية كاملة تحكي بسالة السويس وطنا وشعبا
في تلك الفترة يموت عزيز كان موته مبررا في الرواية فقد نجح الكاتب في اختيار التوقيت
عزيز الذي شهد انتصارات هيروبولس ، لم يعهدها حانية رأسها ، مطأطأة لعدوها
أهانه رجال أمن الدولة واتهموه بالخيانة لمكالمة أجراها مع موسي – اليهودي – ابن صديقه ( سمحون) تاجر الذهب وصديق يزيد- ابنه –
وكان لاتهامه بالجاسوسية أثر ٌ عميق في نفسه
{كيف أكون جاسوسا وابني في المقاومة وحفيدي في الجيش }، وفي حفرة صنعتها قذائف العدو
تردَّي عزيز فيها فكانت الطريق إلي حفرة أبعد غورا ، لم يتحمل عزيز الصدمتين فارقت روحه جسده وكلمات التسبيح والتحميد كانت آخر ما قاله ، انتهي دور عزيز وغاب عن هيروبولس قبل أن ترفع رأسها شامخة .
يأتي السادات خلفا لناصر وتدق الساعة الثانية ظهرا يوم السادس من أكتوبر 1973 ، ترفع هيروبولس رأسها ، تروي بدماء الشهداء ، وتصير المدينة الحلم عروسا من جديد


ثم تأتي أمواج الانفتاح والحداثة وتتعالي الأرصدة في البنوك وتنحني الرؤوس مرة أخري
وهيروبولس قائمة يتنكر لها جيل عبثت برأسه العولمة ، جيل معلقة عيونه بالأقمار الصناعية ، يكبر الأبناء وتنتشر موجات التغريب وتشرئب الأعناق وتهفو لبلاد النفط ويهجر الأوطان َ أهلُها.
ينهي الكاتب روايته بمنظر الغربان تنعب في سماء هيروبولس، ربما يحمل ذلك تشاؤما لدي البعض بينما الكثيرون لا يلتفتون إليه .

الآن لم تعد هيروبولس كما كانت منذ مئة عام ، غادرت البلابل وحلت محلها الغربان، مات عزيز وكريستين ومات معهما الحب .


يترك الكاتب القارئ في حيرة وتساؤل ، هل إذا عاد العدو مرة أخري سيصده أهل هيربولس الجدد كما فعل آباؤهم؟ ، هل لا زالت أعناقهم عصية علي الانحناء؟
وسؤال ربما يدور في ذهن بعض القرَّاء ( في مئة وخمسين صفحة تُروي قصة مئة عام من تاريخ مدينة عريقة مثل هيروبولس ، ألم يكن من المقدور أن تطول صفحات الرواية أكثر من ذلك لتتناول ملحمة المدينة ، أم أن كاتبنا أشفق علي قرَّائه من التطويل والإسهاب ، وأن يصيبهم الملل والفتور ؟
الإجابة نتركها لمحمد التهامي ربما يجيب عنها في عمل آخر جميل عن هيروبولس الجميلة.


Wednesday, April 14, 2010

د. نبيل فاروق فى صالون هيروبولس


تقرير هند حسن

د . نبيل فاروق في صالون هيروبولس

أدب الجاسوسية والخيال العلمي يُنظر له على أنه أدب درجة ثالثة والنقاد يتبعون نظرية التقييم الديناصوري

الظل أول فيلم خيال علمي أنيمشن في مصر والشرق الأوسط

* * *

كان د. نبيل فاروق ضيف صالون هيروبولس الثقافي بالسويس في ندوة بعنوان أدب الجاسوسية
تحدث فيها الكاتب الكبير عن بداياته بطنطا وذكرياته منذ أن كان طفلا وكيف بزغت موهبته الأدبية وتشكلت على مر السنوات والمراحل التعليمية المختلفة حتى صار أهم كاتب مصري وعربي في مجال الجاسوسية وأدب الخيال العلمي.


وروى الكاتب الكبير عن شخصية أدهم صبري الحقيقية والمصادفة الغريبة التي جمعته بهذا الرجل الذي بهره منذ أول لقاء معه حتى أنه أطلق عليه في نفسه لقب رجل المستحيل وشعر د . نبيل فاروق وقتها أنه وجد الشخص الذي يبحث عنه ليلهمه بالشخصية الأسطورية التي أصبحت فيما بعد أشهر شخصية أدبية مصرية معروفة بين الشباب العربي كله.


وعن دور النشر التي طرقها في بداية طريقه كمؤلف قال د. نبيل فاروق لقد طردني إثنان من دور النشر التي عرضت عليهم عملي والدار الثالثة هددني صاحبها بطلب الأمن ولكني لم ايأس وبالمصادفة أيضا إبتعت مجلة اسمها عالم الكتب وكانت المرة الأولى والأخيرة التي أشترى فيها هذه المجلة ووجدت على غلافها إعلان لدار نشر تطلب كُتاب خيال علمي من الشباب، تحمست للفكرة وكتبت القصة ولكني لم أرسلها لولا إصرار صديقي الذي أخذها بنفسه وسافر بها للقاهرة وكان هذا في آخر يوم للمسابقة ولم يقبلوها منه ولكنه قال لهم لن أمشي من هنا حتى تأخذوها مني، وقد أخذوها على مضض من أجل التخلص منه فقط.


ثم فوجئت بخطاب منهم يدعوني للحضور للتعاقد بشأن القصة ومنذ هذه اللحظة أخذت حياتي منحنى آخر وتحولت إلى نبيل فاروق الكاتب وليس الطبيب.



وعن رد فعل النقاد وتقبلهم لهذه النوعية من القصص وتعاملهم معها قال د. نبيل فاروق للأسف أدب المغامرات لدينا يُعامل على أنه أدب درجة ثالثة والنقاد لدينا يتبعون نظرية التقييم الديناصوري، أي لابد أن يكون العمل ضخم الجسم قوي البنيان حتى يعترفون به وإذا لم أكتب مثلهم فأنا لا أكتب شيئا, والشيء المنصف الوحيد الذي أعول عليه هو التاريخ.


وأضاف نبيل فاروق أن النقاد ظلوا يهاجمونني طوال خمسة وعشرون عاما ويصفون كتاباتي بالتيك أواى وإنها لا تصلح لغير الأطفال إلى أن حصلت على جائزة الدولة التشجيعية توقفوا عن الهجوم ولم يعد يهاجمني أحد بل مدحوني وأثنوا علىٌ، وأنا أتساءل ما الذي تغير فىٌ؟! نبيل فاروق قبل الجائزة هو نبيل فاروق بعد الجائزة، لم يفرق سوى أني حصلت على ختم النسر.


وأستطرد قائلا أحد أصحاب دور النشر الذي طردني في بداياتي وقال لي لن تنجح أبدا في نشر هذه القصص وأصابني بالإحباط هو نفسه الذي عاد مرة أخرى ليطلب مني أن أنشر عنده فخطر لي أن أقدم له نفس القصة التي وصفها بالفشل من قبل ودون أن أغير منها حرف واحد لأجد أنه يُثنى عليها و يمدح فيها ! لذلك لم أنشر عنده ولم أتعامل معه أبدا فمن ذم ومدح قد كذب مرتين.


وفي سؤال له عن الشباب المصري الآن ومدى قدرته على الإبداع في أدب الخيال العلمي، قال د. نبيل فاروق أنه ينظم مسابقة سنوية للشباب في هذا المجال وما يراه من إبداعات الشباب وما يصله عن طريق الإيميل مبشر جدا ويوحي بقدرة الشباب على الكتابة والتطوير في هذا المجال وأنه يساهم بنشر الأعمال المتميزة لتحفيز الشباب ومساندتهم.


وسؤال آخر عن سينما الخيال العلمي في مصر لماذا ليس لها وجود؟ وهل يمكن أن نرى فيلم خيال علمي مصري؟ قال الكاتب الكبير قريبا سيكون هناك فيلم خيال علمي مصري وهو أول فيلم خيال علمي أنيمشن في مصر والشرق الأوسط اسمه الظل وهو إحدى قصص ملف المستقبل وتشارك في تنفيذه قناة بلاس الفرنسية بسبب تكلفته العالية.


وعن توقف سلسلة زهور قال د. نبيل فاروق لو أننا لدينا ثلاثون حالة حب لكنا أفضل حالا ولكن للأسف لقد تغير المصريون وأصبحنا نتناقش بكره وغضب ولا يقبل أحدنا الآخر، فكيف يكتب الكاتب قصصا رومانسية وهو محاط بأناس يكرهون بعضهم !


وفي سؤال أخير عن حرب أكتوبر ولماذا لا يوجد عنها حتى الآن فيلم عالمي؟ قال د. نبيل فاروق السبب في ذلك هي المخابرات العامة وعراقيلها، هناك تكتم شديد ولا نحصل على المعلومات بسهولة، مازلنا في هذه النقطة نحتاج للتطور، وعن السويس قال أنها كانت مزرعة للأبطال ولم يخرج منها من يتجسس عليها ولو ليوم واحد وأنه يرغب بشدة في الكتابة عن المقاومة الشعبية بها.





Sunday, April 11, 2010

انتمائنا من تاريخنا



(كتبت دعاء جميل)

يوم السبت الموافق الثالث من أبريل وفي ساقية الصاوي بالزمالك ...

واصل فريق عيد الانتماء تحقيق ما بدأه في إنطلاقته في شهر فبراير الماضي وذلك بإقامة ندوة ثقافية تحت عنوان "انتمائنا من تاريخنا" وكانت الندوة عن شخصية أحمد عرابي في ذكري مولده.


انقسمت الندوة إلى قسمين .. ادار القسم الأول منها الكاتب الشاب محمد التهامي صاحب فكرة عيد الانتماء حيث تحدث في هذا القسم عن الجانب التاريخي في حياة أحمد عرابي وعن طبيعة تلك الفترة التي عاش فيها عرابى واضاف للحضور مجموعة من المعلومات التاريخية الجديدة عليه.


ثم جاء القسم الثاني من الندوة والذي اداره الدكتور شريف عرفة طبيب الأسنان والكاتب والمحاضر في مجال التنمية الذاتية ورسام الكاريكاتير .. وفي هذا الجزء تحدث معنا دكتور شريف عن الصفات القيادية في شخصية عرابي كما تحدث عن صفات القائد وأنواع القواد ضاربا المثل بعديد من الشخصيات التاريخية على مستوى العالم، وختمها بسؤال مهم أن يجيب عليه كل شخص فينا .. لماذا نذكر عرابى حتى اليوم؟
والإجابة التي تتلخص في عظمته التي تجلت في اجتهاده ومجهوداته التي بذلها من أجل مصر .. لنلخص في النهاية أن على كل شخص أن يبدع ويخلص في عمله وأن يفكر فيما سيتركه للعالم من بعده وفي كيف سيذكره الناس من بعده.


ندوة "انتمائنا من تاريخنا" هي أحدى أنشطة فريق عيد الانتماء في تحقيق هدفه "مصر أحلى بالثقافة" والتي تهدف إلى ارتقاء المستوى الثقافي للمصريين والشباب كما تهدف إلى إبراز رموزنا المصرية المميزة في جميع المجالات، حتى نتخذ منهم قدوه لنا.


وقريبا ستقام العديد من الندوات الثقافية الآخرى عن شخصيات مصرية مختلفة برعاية فريق عيد الانتماء.

دعاء جميل أئناء تقديم الندوة

الأديب محمد التهامي أثناء الحديث عن الجانب التاريخي

د. شريف عرفة أثناء الحديث عن الجوانب التنموية

فريق عيد الانتماء

Tuesday, March 16, 2010

سحر غريب : الكتابة الساخرة ليست طريقا ثعبانيا أو إلتفاف حول القضايا إنما هى فن قائم بذاته


سحر غريب فى صالون هيروبولس


الكتابة الساخرة ليست طريقا ثعبانيا أو إلتفاف حول القضايا إنما هى فن قائم بذاته


الكاتبة الساخرة سحر غريب كانت ضيفة صالون هيروبولس الثقافى بالسويس
و سحر غريب هى رئيس تحرير مجلة ميكانو الإلكترونية و كان قد صدر لها كتابان ، كتاب حماتى ملاك و كتاب تعيش و تاخد غيرها .
بدأت الكاتبة حديثها بالصحافة الإلكترونية و قالت عنها إنها قادمة و بقوة و ربما فى خلال السنوات القادمة سوف تحل محل الصحف الورقية و قد إستطاعت أن تجذب قطاع كبير من الناس لم يكن مهتم بقراءة الصحف الورقية ، كما إنها ساعدت عدد كبير من الشباب على طرق هذا المجال و العمل به و إن كان يعيبها قلة العائد المادى ، فهى غالبا لا تُدر دخلا على العاملين بها و لكنها فى الوقت نفسه تفتح لهم سبلا للتعبير عن أرائهم و ترضى رغباتهم فى ممارسة عمل يحبونه .


و عن عملها كرئيس تحرير مجلة ميكانو قالت : أنا أعمل ضمن مجموعة من الشباب الموهوبون و المتميزون و نحن نرحب دائما بكل الأفكار و المواهب الجديدة و الجريئة و هذا ما جعلنا مستمرون حتى الآن و لدينا عد كبير من الزوار يوميا و نحن فى المجلة لا نقدم خبرا و حسب و إنما تحليلا للقضايا و الأحداث .
و عن إمكانية تحويل ميكانو لمجلة ورقية قالت سحر غريب : نحن نفكر فى هذه الخطوة و لكن لن نقوم بها قبل أن نتأكد من إننا قادرون عليها فالمجلة الورقية مسئولية كبيرة يجب الإعداد لها جيدا.


و فى سؤال حول ما إذا كان فى المستقبل يمكن الإعتماد على الصحف الإلكترونية كوثيقة تؤرخ للاحداث و تشهد عليها – قالت : ربما فى المستقبل يمكن ذلك فالصحف الإلكترونية الآن تؤرشف أعدادها أوتوماتيكيا كما
إنه يوجد بعض المواقع التى تقدم معلومات موثقة ، عموما فى الوقت الحالى ما يزال المحتوى المعلوماتى العربى على الأنترنت قليل و متواضع جدا بالنسبة للمحتوى المعلوماتى الأجنبى و لكننا نسير فى الركب و لسنا متخلفين عنهم ... وهذا جيد .


و عن تجربتها فى التدوين قالت سحر غريب إن مدونة حماتى ملاك و التى تحولت فيما بعد إلى كتاب يحمل نفس الإسم – كانت هى البداية فقد كنت أدون بعض المشكلات التى تحدث بينى و بين حماتى و أتلقى عليها بعض الردود و المشاركات و كانت تدور المناقشات حول مشاكل الحموات و هى تقريبا واحدة و بعد فترة وجدت عدد زوار المدونة فى إزدياد مستمر و أن من متابعيها كُتاب معروفين مثل الأستاذ أسامة غريب ، وهذا دفعنى إلى الاهتمام أكثر بالمدونة ثم تحولت إلى كتاب و أنا الآن أستعد لعمل طبعة ثانية له .


و عندمت سُئلت سحر غريب عن حقوق الملكية الفكرية لما يُنشر على الأنترنت و فى المدونات و خاصةً مع إنتشار ظاهرة ( الكوبى و البيست ) ، أجابت – للأسف لا يوجد قوانين تحمى حقوق الكُتاب الذين ينشرون على الأنترنت و أصبح مألوفا أن تجد نفس المقال منشور فى أكثر من مدونة أو موقع و الكل ينسبه لنفسه ، و لكنى أعتقد أنه فيما بعد سوف تدفعنا الحاجة و الظروف إلى عمل هذه القوانين و تفعيلها .


و فى سؤال آخر عن الكتابة باللغة العامية سواء بين الكُتاب الساخرين أو على الأنترنت فى المدونات و المنتديات بالاضافة على إنتشار الكتابة بـ ( الفرانكو أراب) و تأثير ذلك
السلبى على اللغة العربية الفصحى قالت سحر غريب - أنا لا أخشى على اللغة العربية الفصحى من الكتابة بالعامية و إنما من الكتابة بالفرانكو أراب ، فهى الخطر الحقيقى على اللغة العربية ، أنا شخصيا لا أحب كتابة العربى بحروف إنجليزية مدمجة بالأرقام و لكنها للأسف مفضلة لدى الكثيرين من مستخدمى الأنترنت أتمنى أن تكون مجرد ظاهرة و ستختفى .


و فى مناقشة (كتاب تعيش وتاخد غيرها )قالت سحر غريب بعض الموضوعات فى هذا الكتاب تناولتها بأسلوب ساخر جدا و بعضها تناولته بأسلوب مباشر مثل رسالة الى الرئيس، شربت من نيلها ليه يا مغفل و أيضا التناقض لدى المصريين و الذى يتجلى عند سفرهم للخارج و احترامهم للنظام و القوانين ربما أكثر من أصحاب البلد نفسهم
و يوجد أيضا موضوع قانون المرور و الذى يجعلك تدفع غرامة 1200 جنيه مخالفة مرور بينما القتل الخطا 600 جنيه فقط ، إذاً لو كنت فى شارع و مضطر لمخالفة المرور أو قتل شخص فأقتل الشخص أنه أرخص !!!!
و كذلك موقفى من الخصخصة و التى شبهتها بالأب الذى فشل فى تقويم إبنه فقرر أن يبيعه و للأسف هذا ما تفعله الحكومة فهى تفكك و تبيع مؤساساتها الإقتصادية ظناً منها أنها بذلك تستطيع إنقاذها من الإفلاس و الخسارة و التخلص من مشاكلها
مع أن الأمر لا يحتاج أكثر من الإدارة الجيدة فقط
أشخاص جيدون يستطيعون تنظيم هذه المؤسسات و النهوض بها مرة أخرى .


و عن الحريات قالت سحر غريب إننا نتمتع بقدر كبير من الحريات لم يكن ممنوح من قبل و الجميع الآن يستطيع أن يعبر عن رأيه فى أى قضية مهما كانت دون قيود عليه
و لكن الحضور قاطعوها فى هذه النقطة فمنهم من قال أن الحرية نسبية و ليست لها فائدة طالما أنها لن تؤثر فى إتخاذ القرار فالشعب يقول ما يريد و الحكومة تفعل ما تريد.
و تدخل آخر قائلا نحن الذين نسىء إستخدام الحرية الممنوحة لنا ، فلا يجب أن تستخدم تلك الحرية فى الإساءة لرموز الدولة مشيرا فى ذلك إلى الكاتب إبراهيم عيسى و الشاعر عبد الرحمن يوسف .


ثم سُئلت الكاتبة إذا كنا نتمتع بقدر وافر من الحرية فلماذا يلجأ الكُتاب إلى الكتابة الساخرة و الإلتفاف حول القضايا للتعبير عنها ؟ لماذا تستخدم الطريقة الثعبانية للوصول للحقائق ؟
أجابت سحر غريب – الكتابة الساخرة ليست طريقا ثعبانيا أو ملتويا لقول الحقائق و لا هى إلتفافاً حول القضايا، إنما هى فن قائم بذاته له أعلامه و مشاهيره و هو يعتمد على المفارقة و يختلف تماما عن النقد الصريح كما أنه هو الأسلوب الأمثل لنقد المشكلات و تبسيطها لقطاع كبير من القراء لا يناسبهم النقد المباشر الصريح
و فى كل الأحول كل فنون الكتابة متوفرة و كل فرد يختار ما يفضله .


و بسؤال سحر غريب عن الكتابة النسائية و تمركزها حول الرجل خاصةً مع ظهور عدد من الكاتبات الجدد ، قالت – نعم بالفعل هناك كاتبات تتمركز كتابتهن حول الرجل ، ربما هى مرحلة و ستنتهى ، و لكننى لم أمر بها فكتاب حماتى ملاك يمكن إعتباره كتاب نسائى من الدرجة الأولى و ليس له علاقة بالرجل .


و أنهت الكاتبة سحر غريب حوارها بالرد على مجموعة من الأسئلة الفلاشية


- ماهى أصعب المواقف التى واجهتيها فى العمل الصحفى ؟
التعليقات التى تتضمن هجوما عنيفا و حاداً و خاصةً أننا لا نعرف هوية مهاجمينا و لا غرضهم من ذلك .


- ماهى عاداتك فى الكتابة ؟
القراءة ، أنا اقرأ أولا قبل أن ابدأ فى الكتابة ، كما أننى أحرص عند الكتابة على عدم إستخدام الألفاظ المسيئة أو المهينة للأشخاص .


- ما هى أخر أعمالك ؟
حاليا أشارك فى كتابة سيت كوم هذا بالأضافة لمشاركتى فى كتابة سيت كوم آخر بعنوان لمبة شو 2 .


- ماذا عن الجانب الشخصى فى حياة سحر غريب و هل شهرتك و عملك تسبب لك مشاكل مع زوجك ؟؟
بالعكس زوجى يشجعنى ويدعمنى دائما و إلا ما كان معى اليوم فى السويس ، كما أنه هو من شجعنى على طبع كتاب حماتى ملاك ، أنا أيضا أضع زوجى و بيتى و أبنائى فى المقام الأول عندى


- هل تلجأين لإستخدام العناوين الغريبة لزيادة التوزيع و كيف تسوقين لكتبك ؟؟
شخصيا لم أقصد إستخدام عناوين غريبة لكتبى فكتاب حماتى ملاك إلتقطت اسمه من على لسان زوجى الذى كان دائما يقول لى ( أنا ماما ملاك متغلطش أبدا ...) أما كتاب تعيش و تاخد غيرها كنت أقصد أن أعطى بعض الأمل من خلال عنوان كتاب يعبر عن واقع مرير و قاسى ، و لكنه بالفعل العناوين الغريبة توزع أكثر ، أما عن التسويق فهو يكون عن طريق الأنترنت و الفيس بوك فالتعريف بالكتاب و رفع غلافه على الانترنت و خاصة الفيس بوك يجعل الكتاب مألوفا لدى الكثيرين قبل أن يشتروه و هذا يدفعهم لشرائه .


- من هو مثلك الأعلى فى الكتابة ؟
مثلى الأعلى فى الكتابة هو توفيق الحكيم فأنا أحب جدا عودة الروح ، أسلوب الكتابة و الجمل و الألفاظ ساحرة و عميقة .


و فى نهاية لقاء الكاتبة سحر غريب مع أعضاء الصالون قالت أن أكثر ما لفت إنتباهى هنا فى السويس منذ أن دخلتها هو الهدوء ، ربما هذا هو ما يفسر الطيبة و الحب الذين عهدتم دائما من أصدقائى من السويس .


و إختتمت الكاتبة لقائها بحفل توقيع لكتبها مع أعضاء الصالون ، و يُذكر أن صالون هيروبولس هو صالون ثقافى يُعقد دوريا بمحافظة السويس و كان قد أسسه الكاتب الشاب محمد التهامى .

Wednesday, March 10, 2010

مجلة المرأة اليوم تغطي الإحتفالية



في مجلة المرأة اليوم .. عدد 4 مارس 2010
كتبت شيماء الجمال


عيد الانتماء


نظم برلمان الشباب بمركز شباب الجزيرة النموذجي بالتعاون مع المجلس القومي للشباب مؤخرا احتفالية ((عيد الانتماء .. أنا مصري)), الحدث بدأ من خلال الفيس بوك وعبر ((جروب)) يحمل الاسم نفسه, وتم تنفيذه فعليا بحضور جماهيري وإعلامي كبير اتردي فيه الحضور ملابس تحمل ألوان علم مصر فضلا عن اللافتات التي تؤكد حبهم للوطن.


شارك في الاحتفالية المهندس محمد عبد المنهم الصاوي مؤسس ساقية الصاوي ود. محمد حسين أستاذ التنمية البشرية ود. نادية العوضي رئيسة الاتحاد الدولي للإعلاميين العلميين ورئيس مكتب مصر للمركز الدولي للصحافيين, د. شريف عرفة رسام الكاريكاتير وخبير التنمية البشرية, والطفل المصري العبقري محمود وائل الذي يعد أذكي أطفال العالم والذي تبناه علميا د. أحمد زويل.


واختتمت الاحتفالية بتكريم الفائزيم في المسابقة وهم: مروة حسن في المجال العام, وهبة العفيفي في المجال الثقافي, وفي المجال الرياضي تم تكريم أيمن فهيم ومحمد يوسف, كما تم تكريم الطفل محمود وائل والمهندس محمد الصاوي.

كلمتنا في تغطية للحفل



في مجلة كلمتنا عدد شهر مارس 2010
كتبت دعاء جميل


سمعت عن عيد الانتماء المصري؟




عيد الانتماء المصري, كان في يوم من الأيام مجرد حلم, بدأته على الفيس بوك مجموعة من الشباب الحر, اللي مش تابع لأي حزب, وقدروا بمجهودهم وإصرارهم, يحولوا الحلم ده لحقيقة, وكانت البداية, حفلة في مركز شباب الجزيرة يوم 11 فبراير, واللي كانت بمثابة انطلاقة لأفكار وأحلام وآمال كتير من شباب مصر, لمستقبل مصر.
من أهم أحداث الحفلة, تكريم 10 شباب في مسابقة أنا مصري, اللي كان هدفها تسليط الضوء على الشباب المصري اللي بيعمل إنجازات - حتى لو كانت صغيرة - ومش واخد حقه, في مجالات الرياضة والثقافة والعلم.


وكنوع من التأييد والمساندة, حضر الحفلة مجموعة من الشخصيات المهمة, زي المهندس ((محمد عبد المنعم الصاوي)), مؤسس ساقية الصاوي, والفنان ((محمد فهيم)), والمطرب المميز ((حمزة نمرة)), والدكتور ((شريف عرفة)), مدرب التنمية البشرية ورسام الكاريكاتير, والدكتور ((محمد حسين)) زميل أكاديمية التنمية البشرية بإنجلترا, ودكتورة ((نادية العوضي)) رئيس الاتحاد الدولي للإعلاميين العلميين, ورئيس مكتب مصر للمركز الدولي للصحفيين, وأول من تسلق قمة أعلى جبل في إفريقيا, والطفل ((محمود وائل)) أذكي طفل في العالم.


ومن خلال التعاون مع المجموعة الدولية للتدريب والتوظيف, تم منح مجموعة من الاستمارات للشباب المشاركين في الحفل, وتقديم دورات تدريبية في الكمبيوتر واللغات من خلال شركة سمارت مايند.
وكل ده, تم تحت شعار اختاره فريق عيد الانتماء, عشان يركز عليه مجهوده السنة دي, وهو ((النجاح الشخصي)) لأن لو كل واحد نجح في مكانه, وركز فيه, مصر كلها هتنجح.

كتب